سواريز وأومتيتي يهديان البرسا ثلاثة نقاط من لقاء فالنسيا على الكامب نو


فى لقاء الجولة 32 من بطولة الليجا الإسبانية وتواجد فالنسيا ضيفا ثقيلا على برشلونة ولكنه لم يكن بالثقيل قط وذلك لتمكن سواريز من افتتاح التسجيل فى المباراة بأول خمسة عشر دقيقة وبالتالى جاءت الأفضلية فى المباراة ناحية برشلونة الذى استغل الهدف فى زيادة الضغط على فالنسيا.

ولكن لم يكن هناك أى نتيجة إيجابية لحين انتهاء الشوط الأول من المباراة الذى أهدى فيه سواريز التقدم لفريقه ولكن مع بداية الشوط الثانى من اللقاء مع تمكن اللاعب المدافع صامويل أومتيتي من تسجيل الهدف الثانى لفريقه فى المباراة ولكن مع كل هذه الضغوطات المتواجدة بملعب المباراة "الكامب نو" لم يهدء فريق فالنسيا طول المباراة فحاولوا مرارا وتكرارا إلى أن جاء هدفهم الاول فى نهاية الوقت الأصلى من المباراة ولكن كان هدف اومتيتي مؤكدا زعامة البرسا على النقاط الثلاثة.

وبالتالى استمرار زحفه نحو أقصى عدد ممكن من النقاط والذى سيأتى من خلال الفوز فى جميع اللقاءات المتبقية بما فيهم أخطر مباراة فى الموسم وهى أمام الريال فى كلاسيكو الأرض فبالتالى كل هذه المباريات مؤشرا جيدا بالنسبة لبرشلونة من أجل موقعة الملكى ولكن كل ذلك لن يشفى غليل الجماهير لخسارتهم فى دورى الأبطال وتوديع البطولة الغائبة عن أحضان الفريق منذ 2014.

نتيجة المباراة:
تسجيل سواريز واومتيتي هدفين للبرسا ليقودا فريقهم للفوز على فالنسيا مقابل هدف للضيوف.

شاهد ايضا